القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت صغيرة الفصل الثالث 3 بقلم رحمة سكيكر

 رواية احببت صغيرة الفصل الثالث 3 بقلم رحمة سكيكر

رواية احببت صغيرة الفصل الثالث 3 بقلم رحمة سكيكر

رواية احببت صغيرة الفصل الثالث 3 بقلم رحمة سكيكر

كانت ترتدي العبايه الفيروزيه باكمام المنشوقه علي جسدها و شعرها العسلي الواصل بعد خصرها و عينيها الزرقاء مع الخضار و بشرتها البيضاء و شفتيها الورديه 
مريم: انتي مين 
روح ببتسامه: انا روح 
الحج حمدان ببتسامه: تعالي يا بنتي اهنه فريح جوزك 
روح و هي تنظر اليه بخوف 
و صقر فاق و بيقول في نفسو مكنتش اتوقعها بجمال دا كلو لا لا يا صقر انتا بتحب سوزي 
روح راحت قعدت فريح صقر 
علي بضحك: ازيك يا مرات اخوي 
روح ببتسامه رائعه: الحمد لله 
صقر بصرامه: كلي يله علشان بكره هننزل مصر 
روح بخوف: حاضر
الحج حمدان: مالك يا بنيتي خايفه من اي عاد 
روح: لا يا حج انا بخير 
روح كلت اخدوها ندي و مريم الاوضه بتاعتهم 
مريم: قولي الي انتي حقيقيه يا روح 
روح بضحك: ولله حقيقيه يا جماعه في اي 
ندي بحب: عندك كام سنه ياروح 
روح: عندي ١٨سنه 
مريم: ١٨سنه انتي اصغر مننا في كليه اي بقا 
ظهر علي روح الحزن: لا اصل انا يعني مكملتش 
مريم: وله يهمك يا روح انتي داوقتي اختنا خلاص 
روح ببتسامه لانها لا يوجد عنها اخوات: دا يشرفني 
جلسو يتحدثو كثيرا و يضحكون 
عند صقر 
طب هقول لي سوزي ازي الي انا اتجوزت 
اتصل بها و اخبرها انهو تزوج حتي ينجب طفل و العجيب انها لم تبالي به ابدا 
سوزي: لما تيجي بقا هتلاقيني في النادي ماشي باي 
قفل صقر بصدمه و عصبيه: لي يا سوزي دا انتي حب عمري لي تعملي كده 
دخلت روح: ابيه كلم باباك عيزك 
صقر بعصبيه: خوري بره مش عايزه اشوف وشك مشييي 
روح خرجت بخوف 
صقر حاول يهدي: غبي لي خوفتها منك لي 
روح راحت الاوضه و عيطت بشهقات: ه ه هو ا انا ع عملت حاجه 
صقر دخل:خلاص متعيطيش بقا 
روح حطت ايدها فمها علشان متعيطش 
صقر بهدؤء: تاني مره متجليش و انا متعصب تاني 
روح بشهقات: ب بس اانا م ع م ل ت ش حاجه ولله 
صقر اخدها في حضنو: هش هش هش متعيطيش خلاص انا معاكي 
روح مسكت في جامد  لحد ما نامت صقر حس بارتيحها و عرف انها نامت حطها علي المخده و يتامل ملامحها الطفوليه الجميله 
صقر و هو يزيح الشعر الذي سحرو من علي وجهها 
صقر: مش عايز اظلمك معايا يا روح انتي لسه صغيره 
(صقر القناوي اكبر رجل اعمال  ٣٠سنه عيونه عسلي شعرو بني غامق جسم رياضي عندو شركات كتير في الوطن العربي) 
(سوزي محمد زوجه صقر من خمس سنين جميله بس طماعه جدا بتهتم بامناظر اوي كل يوم خروجات و فسح) 
(روح فتاه عندها ١٨سنه جسدها مث*ير عيونها ما بين الازرق و الاخضر شعرها عسلي طويل جدا بيضاء البشره خدودها مورده و شفيفها ورديه جميله  مامتها ميته و هيه 10سنين معندهاش اخوات) 
صقر نام فرحها من غير ما يحس احتضنها 
تاني يوم صقر صحا بصوت عالي تحت 
بصوت خبيث: صقر يا صقر انتا فين
صقر ساب روح و نزل صقر بستغراب: سوزي 
يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة الرواية كاملة اضغط علي : (رواية احببت صغيرة)
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات