القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أنا لا أستطيع التحمل الفصل الرابع 4 بقلم رقية محمد عبداللاه

 رواية أنا لا أستطيع التحمل الفصل الرابع 4 بقلم رقية محمد عبداللاه

رواية أنا لا أستطيع التحمل الفصل الرابع 4 بقلم رقية محمد عبداللاه

رواية أنا لا أستطيع التحمل الفصل الرابع 4 بقلم رقية محمد عبداللاه

رضوي كانت بتقلب في الفون شافت خبر ان الطائرة رقم 121المتجهة الي امريكا قد اختل توازنها وبسبب الأوضاع الجوية السيئة قد اشتعلت المحركات ولم يستطع قبطان الطائرة السيطرة عليها اثناء الهبوط و قبل نزولها قد اشتعلت كلها وهبطت وهي تشتعل وكل من عليها قد مات
رضوي:
موج يا روحي🔥
بتتكلم بتلعثم:
_يا...... محمد يا محاااااااامد
ياااا..... محمد تعالي..... يا محاااااااامد.......121

محمد كان قاعد في مكتبه سمع صوت رضوي مراته بتصرخ طلع يجري لعندها

وبالجانب الاخر يوسف كان ماسك ايدين موج وهي نايمه وقاعد جمبها علي طرف السرير
سمع صوت مامته بتصرخ عدل موج علي السرير واتأكد انها متقدرش تسمع حاجة وطلع يجري يشوف مامته

عند رضوي
محمد:
_مالك يا رضوي وشك مخطوف كده... ليه وتصرخي ليه

يوسف بيشاهد المشهد من بعيد

رضوي بخفوت و خوف:
_يا محمممد ال... ال ط.. يا.. رة
(الطيارة) رقم.... كام اللي... اللي... سا.. سافر فيها.... معاذ ووومروة
وقبل ما تكمل كلام كانت نزلت علي ركبتيها.......
محمد:
_رضوي يا رضوي........

بيزها جامد علشان تتكلم مفيش رد منها خالص دموعها بتنزل زي الشلال 😭😭😭😭
محمد لمح التلفون جمب رضوي
وفتحه وشاف الخبر
محمد:
_ده مستحيل ده مستحيل لالاء
اكيد في... في... غلط....
مش معقول يكونوا ماتوا لا لا
طيب موج..... بنتهم.... هن.. هنقلها... ازاي يا رب.... انت اعلم بينا 😭😭

عند يوسف واقف وشايف
ومش عارف او عارف بس مصدموم 😳 🙄😳

يوسف:
_يعني موج هتكون لوحدها يعني مفيش مالك تاني... يعني... اي ماتوا.....
موج من وراه:
_يا ابيه انا خايفة!!

اما محمد دخل البلكون يتكلم
محمد كان بيتصل بشركة الطيران
محمد:
_لو سمحت هي الطياره رقم 121
تعرضت لحادث ووقعت بالركاب
مضيف الطيران:
للاسف يا فندم كلامك مظبوط
محمد:
_البقاءلله طيب كان في حجز لتلت اشخاص في الطياره دي بأسم *معاذالدمنهوري*
مضيف الطيران:
_ثواني يا فندم اشوف الكشوف....

محمد في نفسه:
_ يا رب ميكونوا ركبوا الطيارة دي يا رب انت عالم بحالنا
مضيف الطيران:
_حضرتك معايا
محمد:
_اه
مضيف الطيران:
_ايوه كان في حجز بانفس الاسم اللي ذكرته يا فندم

محمد بيتهته في كلام مش مفهوم

محمد بتوعيد:
_والله لتدفعوا التمن غالي يا شوية بقر اذا مخلتش كل شركاتكم اتقفلت و سجنتكم مكونش
*محمد الدمنهوري*
مضيف الطيران:
_يا فندم.........احنا....
الخط قطع
عند يوسف وموج
يوسف مش عايز يخلي موج تعرف اي حاجه
يوسف:
_تعالي يا موج نرووح اوضته الالعاب في عروسة كبيرة هناك وشكولاتات كتيير وشدها من ايدها ومشوا
اما رضوى دي منهارة علي الاخر وكانت هتوقف لكن رجليها خانتها هي وجسمها واغمه عليها علي طول
(مستحملتش الصدمة يا عنيا)
محمد في التلفون:
_تعالي لعندي بسرعه يا محمود انت والعيله

وقفل خرج من البلكون شاف رضوي مرميه في الارض
محمد بهلع:
_رضوي... يا...رضوي

وشالها وحطها علي السرير
محمد:
_انت يا زفته يا علا يا علا
علا:
_اامرك يا بيه
محمد:
_اتصلي علي الدكتور حالاً يلي
علا اتصلت بالدكتور
علا:
_الدكتور في الطريق يا بيه
محمد:
_قومي يا رضوي قومي يا حببيتي
متسيبناش انت كمان خليكي قويه
محمد ودا نظره لفوق وقال:
_يا رب يارب احفظها لينا كمان
جه محمود و منه و لارا وعماد جوزها وابن عمها
محمود:
_مالك يا محمد وشك مخطوف كده ليه
منه:
_اي في محمد اتكلم
يارا:
_مالك يا اخويا في اي
عماد:
_استنوا يا جماعة متغضوش عليه هيتكلم لوحده
محمد بشرود ودموع :
_البقاء لله
يارا:
_ايوه طبعا البقاء لله بس اي في
محمد:
معاذ وو....مروه....مااتوا
ووقع علي ركبتيه
في اللحظة دي موج غفلت يوسف وخرجت
موج جريت علي عمها.. .. ...
موج:
_يا عمو يا عمو
دخل عمر ومنعها وخدها ومشي
محمود كور ايده وقال:
_ده ازاي يعني متستهبلش
منة وقعت اغمي عليها لما سمعت ان اختها ماتت بس في ايد منعتها من السقوط علي الارض وكان عماد خدها ودخلها اوضه وخلي واحده من الخدم جمبها وخرج
يارا:
_انت عارف بتقول ايه انت
محمد ببكاء:
_اخوكوا مات ومش هيرجع تاني بقينا لوحدينا تاني

لارا من الصدمة ضربت محمد كف انما اي مش اي كف 😂😂
وقالت:
_انت بتخرف بتقول اي
محمد اداها التلفون وشافت الخبر
محمود:
_والله لهيدفعوا التمن غالي
عماد:
_استهدوا بالله كده ونعمل كل حاجه

عند رضوي

الدكتور ل علا:
_هي اتعرضت لصدمه هكتبلها شوية مهدئات و هتخف مع الوقت
علا:
_تمام يا دكتور... في حاله كمان ياريت حضرتك تيجي معايا
دخل الدكتور عند منة
وكشف عليهاوقال:
_هي نفس الحاله بتاعت مدام رضوي
علا:
_تمام يا دوك
الدكتور:
_سؤال بسيط هو اي اللي حصل.....
علا:
_الاستاذ معاذ وابنه ومراتوا
وهما في الطيارة حصل تلقلبات جويه ومحركات الطياره مكانتش تمام والقبطان اثناء الهبوط ولعت الطيارة وانفجرت بالركاب...... والبقاءلله يا دكتور.
الدكتور بحزن :
_سبحان من له الدوام......البقاء لله
اخواته اخدوا العزا
وكمان الشركة بتاعت الطيران اتقفلت ومش هتفتح تاني و المسئوليين اتحبسوا بسبب اهمالهم ودفعت الشركة غرامات بكل فروعها وبكدا خدوا حق كل غلبان ومظلوم.....

اما موج فهي اتدمرت بسبب تعلقها باخوها بس بسبب تعلقها بعمر كانت تتحسن يوم عن التاني واتعلقت بيوسف زي مالك واكتر علشان معاها في كل مكانها....
والحال.... رجع زي الاول والكل مهتم بموج.. لانها من الحبايب.............
__________________
بعد تلات سنين
موج بقي عمرها سبع سنين
ويوسف 11سنه
وعمر17
في فيلا *محمود الدمنهوري*
موج:
_مالك ياابيه سرحان في اي
عمر مش مهتم
موج قامت عضته في خده
عمر:
_اه يا تلفانه اي ده
موج:
_بكلمك مش بترد
عمر:
_تقومي تعضي مش كده
موج ببراءه:
_هي عضه صغيره اد كده
وانا بسألك بتفكر في اي
عمر:
_في الحصل من تلات سنين
موج بحزن:
_ماما وبابا ومالك وحشوني اوي اوي لكن ماما رضوي هي وبابا محمد قالولي انهم معايا في كل مكان......
عمر:
_ايوه يا حبيبه عمر
وباس خدها وقال:
_مين يلعب؟!
يوسف جه من الجنينة وقال:
_من غيري
موج:
_لا مش مغيرك يا ابيه
وقرصته في خده وقالت:
_مش هتمسكني يا فالح
وجريت وجري وراها يوسف
وفضلوا يجروا لمده
يوسف:
_همسكك يا موج يايعني همسكك
موج:
_لا لا مش هتمسكني يا حلوف
يوسف:
_يعني انا حلوف
موج:
_لا ده ابيه عمر
عمر من وراها:
_يايعني انا حلوف
موج:
مين قال كده انت اللي عسل يا بصل
زين من جمبها:
_لاعبوني معاكم
موج مسكت ايده وجريت لحد البيسين
يوسف:
_هتروحي علي فين يا حيااااتي
عمر:
عكشتك
موج ل زين:
_هنعمل اي....
زين:
هنعمل كل خير 🙂
وحضنها وادا ظهره للبسيين
ورمي نفسه في الميه وهي معاه
موج:
_عاااااااااا...عاااااااااا
عمر بصراخ:
_يا زييييين حسابك تقل
يوسف:
_موووووج يا مووج
♥️♥️♥️
يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة الرواية كاملة اضغط علي : (رواية أنا لا أستطيع التحمل)
للأنضمام لمدونة التليجرام الخاصة بالموقع عشان يجيلك اشعار ان الرواية اللي بتبعها نزلت : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات